انقر للاستماع النص المميز!
Print this page

برعاية اللواء المطروشي الدفاع المدني بدبي ينظم ملتقى الإمارات السنوي التاسع للسلامة من الحريق

2019 4 28 11NA

برعاية سعادة اللواء خبير راشد ثاني المطروشي مدير عام الإدارة العامة للدفاع المدني بدبي، تنظم الإدارة العامة للدفاع المدني بدبي، ملتقى "الإمارات السنوي التاسع للسلامة من الحريق"، في ٢٩/ أبريل / ٢٠١٩، بفندق بلازو فيرساتشي دبي، وسط مشاركة ممثلين حكوميين، ومسؤولي أجهزة الدفاع المدني على المستوى الدولي، والشركاء الاستراتيجيين، وخبراء الحرائق، والشركات العاملة في المجال التخصصي.

ويعتبر "ملتقى الإمارات للسلامة من الحريق"، منصة دولية سنوية تقام في إمارة دبي، يستعرض خلالها خبراء الحريق الدوليين أفضل الممارسات والتجارب في مجال السلامة من الحريق، وطرح الحلول والأفكار الابتكارية لاستدامة التطور الذي يسهم في تحقيق الغايات والأهداف لأجهزة الإطفاء في مجال السلامة من الحريق، كما يعد ملتقى الإمارات للسلامة من الحريق أحد أبرز الملتقيات في المجال التخصصي، بما يستصحب من فعاليات، وندوات، ومؤتمرات، وأوراق عمل، تحمل بين طياتها المشاريع المتجددة، التي تجد حظها من النقاش المجدي وتبادل الأفكار والرؤى حيالها.

وتضم قائمة المتحدثين في الملتقى، العقيد خبير علي حسن المطوع مساعد المدير العام للدفاع المدني بدبي لشؤون الإطفاء والإنقاذ، وبول والكر قائد هيئة إطفاء كورنوول والقائد الدولي للمجلس الوطني البريطاني لكبار ضباط الإطفاء، وجون رانكل خبير الجمعية الأمريكية لاختبار المواد، والمهندس هووا جيانغ تاي نائب رئيس جمعية مهندسي الإطفاء في ماليزيا، ودكتور سباستيان يوكليلا رئيس قسم الفحص في مختبر "الإمارات للسلامة".

وأكد سعادة اللواء خبير راشد ثاني المطروشي ، أهمية ملتقى "الإمارات للسلامة من الحريق"، الذي ينظمه دفاع مدني دبي كل عام، والذي يأتي وفق توجهات الدولة لاستدامة التطور في كافة المرافق والمؤسسات الحكومية، لذا نحرص على تنظيم الفعاليات والملتقيات التي تصب في هذا الاتجاه، وملتقى الإمارات للسلامة من الحريق، يعد الأبرز في المنطقة، بالحلول التي يقدمها في المجال التخصصي.

ويهدف الملتقى الى تعزيز الوعي ومناقشة أفضل الممارسات العالمية للسلامة، والمحافظة على البيئة، مشيراً إلى أهمية ما يتم استعراضه خلال فعاليات الملتقى، من الموضوعات والأفكار الحديثة بجانب دراسة أفضل الممارسات في المجال التخصصي.

وأشار المطروشي إلى أن الملتقى يشهد مناقشة أفضل الاستراتيجيات والحلول، والمشاريع المستقبلية للسلامة من الحريق، ضمن الخطط الاستراتيجية لتحقيق التقدم المطلوب، وعبر سعادته عن تقديره لنجاح الملتقيات السابقة التي حققت أهدافها، مؤكداً أن الدورة التاسعة للملتقى 2019، تعد استمراراً للسعي الدؤوب من اجل المساهمة في تطور وخدمة المجتمع الإماراتي.

من جانبه أشار العقيد خبير علي حسن المطوع مساعد المدير العام لشؤون الإطفاء والإنقاذ، إلى الدفاع المدني بدبي، حريص كل الحرص على مشاركة الشركاء الاستراتيجيين، وممثلي أجهزة الدفاع المدني من مختلف البلدان في هذه الملتقيات، لتبادل الخبرات والتجارب، والدراسة المثمرة لتعزيز سبل النجاح في مجال السلامة من الحريق، التي نعمل عليها معتمدين على أهم الثوابت في استشراف المستقبل، والتركيز على الإبداع والابتكار، مما يسهم في فتح آفاق أكبر نحو حلول أكثر فاعلية، مؤكداً أن الدورة الحالية تشهد تقديم أحدث التقنيات في مجال الفحص والاختبار ، إضافة إلى إلقاء الضوء على "مختبر الإمارات للسلامة" وهو المشروع الذي يعزز مكانة الإمارات عالمياً، خصوصاً وأنه المختبر الحكومي الأول من نوعه في الشرق الأوسط.

ونوه المطوع إلى أن الملتقي يعد فرصة لكافة المبدعين والمتخصصين في مجال الإطفاء والسلامة من الحريق، للمشاركة وعرض ابتكاراتهم التي تلبي متطلبات المستقبل للتكنولوجيا، والتوسع بصورة أكبر في محاور الذكاء الاصطناعي، من خلال الخبرات المتبادلة والتجارب التي اثبتت نجاحها.

 

عدد مرات القراءة 221 مره
انقر للاستماع النص المميز!