انقر للاستماع النص المميز!
Print this page

بحضور المرزوقي والمطروشي الدفاع المدني دبي ينظم ملتقى الإمارات للسلامة من الحريق

2019 4 30 1 copy 1 AS

برعاية القيادة العامة للدفاع المدني بوزارة الداخلية، وحضور سعادة اللواء جاسم محمد المرزوقي القائد العام للدفاع المدني،  واللواء خبير راشد ثاني المطروشي مدير عام الإدارة العامة للدفاع المدني بدبي، نظمت الإدارة العامة للدفاع المدني بدبي، ملتقى "الإمارات السنوي التاسع للسلامة من الحريق" أحدث التقنيات في مجال الفحص والاختبار، بفندق بلازو فيرساتشي دبي، وسط مشاركة ممثلين حكوميين، ومسؤولي أجهزة الدفاع المدني على المستوى الدولي، والشركاء الاستراتيجيين، وخبراء الحرائق، والشركات العاملة في المجال التخصصي. جاء ذلك بحضور سعادة خليفة بن دراي مدير عام مؤسسة دبي للإسعاف، وسعادة العميد محمد عبد الله الزعابي مدير ادارة الدفاع المدني برأس الخيمة، والعميد خليفة راشد البوفلاسة مساعد المدير العام للخدمات الذكية، والعقيد خبير علي حسن المطوع مساعد المدير العام لشؤون الإطفاء والإنقاذ. ويعتبر "ملتقى الإمارات للسلامة من الحريق"، منصة دولية سنوية تقام في إمارة دبي، يستعرض خلالها خبراء الحريق الدوليين أفضل الممارسات والتجارب في مجال السلامة من الحريق، وطرح الحلول والأفكار الابتكارية لاستدامة التطور الذي يسهم في تحقيق الغايات والأهداف لأجهزة الإطفاء في مجال السلامة من الحريق، كما يعد ملتقى الإمارات للسلامة من الحريق أحد أبرز الملتقيات في المجال التخصصي، بما يستصحب من اوراق عمل ولقاءات تحمل بين طياتها المشاريع المتجددة، التي تجد حظها من النقاش المجدي وتبادل الأفكار والرؤى حيالها. وأكد اللواء المطروشي مدير عام الإدارة العامة للدفاع المدني بدبي، رئيس مجلس إدارة مختبر الإمارات للسلامة، عن الفخر بالإعلان عن مؤتمر الإمارات السنوي للسلامة من الحريق بإمارة دبي، والذي نكرسه للسعي الدؤوب للمساهمة في تطوير مجتمعنا ولإنجازات كوادرنا المتخصصة في هذا المجال، ونعلن في الدورة التاسعة عن مشروع مختبر "الإمارات للسلامة من الحريق" والذي سيتم الإعلان التشغيلي له في العام 2020، الذي يوفر خدمات الاختبار والاعتماد لتعزيز الدور المؤسسي للدفاع المدني، في ترسيخ وتطبيق أفضل معايير السلامة، من الحريق. من جانبه أوضح العقيد خبير علي حسن المطوع مساعد المدير العام للدفاع المدني بدبي لشؤون الإطفاء والإنقاذ، عضو مجلس إدارة مختبر الإمارات للسلامة، أن ملتقى الإمارات السنوي للسلامة من الحريق في دورته التاسعة يأتي وفق الاستراتيجية الوطنية لاستثمار المعرفة، وحرصا منا على استلهام أفضل الابتكارات التكنولوجية وتطبيقات الذكاء الاصطناعي لاستدامة حماية الأرواح والممتلكات والبيئة، ونشهد في هذا العام إطلاق مختبر الإمارات للسلامة من الحريق والذي   بتوفير خدمات الاختبار والاعتماد مما يعزز دور الدفاع المدني في تطبيق أفضل معايير السلامة من الحريق  ويرسخ الرؤية المؤسسية للدفاع المدني في بناء مدينة سعيدة ومستدامة  انبثاقا من رؤية وزارة الداخلية  بأن تكون دولة الإمارات العربية المتحدة من أفضل دول العالم في تحقيق الأمن والسلامة. هذا وشهد الملتقى تقديم أربع أوراق عمل في إطار طرح المزيد من الحلول في مجال السلامة من الحريق شهدت تقديم توصيات وعروض لدراسات هامة في المجال التخصصي، وإجراء مقارنة بين أفضل النظم العالمية، لأجل الوصول للمعايير والمقاييس التي تسهم في إعطاء الطرق الأمثل للاختبار والاستفادة من التقنيات الحديثة، الورقة الأولى قدمها دكتور سباستيان يوكليلا رئيس قسم فحوص الحريق في مختبر الإمارات للسلامة، بعنوان "مختبر الإمارات للسلامة" عن خصائص المختبر والمواصفات العالمية الحديثة لأجهزة الاختبار، وقدم السيد بول والكر قائد هيئة إطفاء كورن وول الورقة الثانية بعنوان "التحقيق في حادث برج غرنفل"، وحملت الورقة الثالثة عنوان "الحلول المستقبلية بعد كارثة برج غرنفل" والتي قدمها المهندس هووا جيانغ تاي نائب رئيس جمعية مهندسي الإطفاء في ماليزيا، واستعرض السيد ماجد فهد المري ممثل شركة أرامكو السعودية الورقة الرابعة بعنوان "المعايير الدولية للسلامة من الحريق وتطبيقاتها على شركات النفط والغاز في المنطقة"، وتطرق خلالها لعوامل البيئة والثقافة والدور الكبير لهما في دفع مجال السلامة من الحريق، وأشاد بالتطور الهائل للدفاع المدني في دبي والدعم الكبير الذي تجده من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، ومؤكداً أن النظم الذي يتبع في الإمارات يطبق في المملكة العربية السعودية، وأختتم السيد جون رانكل نائب رئيس قطاع علوم البناء في شركة   "Ati & Intertek" اوراق العمل بالورقة التي حملت عنون "حلول التكسيات الخارجية المعاصرة".

وادار العميد راشد خليفة البوفلاسة مساعد المدير العام للخدمات الذكية منصة الحوار التفاعلية التي ضمت العديد من الخبراء وضيوف الملتقى، لمناقشة التحديات وإمكانية تحويلها إلى محفزات في إطار تبادل الأفكار، بجانب الإجابة على تساؤلات الحضور والشركاء الاستراتيجيين. وفي ختام الملتقى وإنابة عن اللواء خبير راشد ثاني المطروشي، كرم سعادة العميد محمد عبد الله الزعابي مدير ادارة الدفاع المدني برأس الخيمة، والعميد خليفة راشد البوفلاسة، المشاركين في الملتقى والرعاة تقديراً لدورهم في إنجاح الملتقى.

عدد مرات القراءة 223 مره
انقر للاستماع النص المميز!