انقر للاستماع النص المميز!
Print this page

ضمن مشروع معا نحو الريادة اللواء المطروشي يترأس جلسات مختبر ابتكار قطاع الإطفاء والإنقاذ

2019 10 05 1NA

ترأس سعادة اللواء خبير راشد ثاني المطروشي المدير العام للإدارة العامة للدفاع المدني بدبي، جلسات مختبر الابتكار لقطاع الإطفاء والإنقاذ، ضمن مشروع مبادرة "معاً نحو الريادة"، في إطار خطط واستراتيجية الإدارة العامة في التطلع إلى الريادة العالمية، وخلق بيئة إيجابية محفزة، ومشاركة الآخرين في القرار، وذلك بحضور العقيد خبير علي حسن المطوع مساعد المدير العام لشؤون الإطفاء والإنقاذ، والسادة الضباط مدراء الإدارات والمراكز.

واشتملت جلسات المختبر على تحديد معوقات وتحليل الواقع في قطاع الإطفاء والإنقاذ من خلال التجارب العملية، وبحث الحلول التي من شأنها أن ترفع من كفاءة عمل القطاع، ووضع المبادرات الإيجابية وطرح الأفكار التطويرية.

واستعرض اللواء المطروشي في مستهل الجلسات محور زمن الاستجابة، وسبل بحث الأفكار الإبداعية لتسريع زمن الاستجابة في حوادث الحرائق وتطوير السبل الكفيلة بالاستجابة إلى أي حادث في وقت وجيز من لحظة التبليغ إلى مرحلة الاستجابة، وبما يتماشى مع أفضل المعايير العالمية، كما تناول مؤشرات الأداء التشغيلية للمراكز، ومحور السلامة المهنية للعاملين. 

وأكد اللواء المطروشي أن جلسات المختبر قد حفلت بالنقاش المستفيض للتحديات والمعوقات التي تواجه تنفيذ المهام في قطاع الإطفاء والإنقاذ، ومن ضمنها الجوانب الإدارية، والموارد البشرية، والعمليات والخدمات المقدمة، وإدارة الأصول والممتلكات، في إطار الارتقاء بخدماتنا واستدامة عمليات التطور في العمل التخصصي، ونعمل وفق خطوات متسقة، ونطمح خلالها إلى الريادة العالمية عبر إجراءات فعالة.

ومن جانبه أشار العقيد خبير علي حسن المطوع مساعد المدير العام لشؤون الإطفاء والإنقاذ، إلى أن مختبر الابتكار يعزز بحث وتطوير كافة السبل الكفيلة بدعم تطلعاتنا للريادة العالمية في المجال التخصصي للدفاع المدني، حيث استعرضنا من خلاله الدفع بمبادرات جديدة ذات تأثير إيجابي على أرض الواقع، لتحقيق أفضل زمن استجابة، وتطبيق أفضل الممارسات لتحقيق التميز والريادة، واستخلاص الإيجابيات من تجاربنا الناجحة في عمليات الإطفاء والإنقاذ، حيث نعمل في المحافظة من أجل المحافظة على المعدات والآليات، والقدرات التشغيلية التي تستجيب لمختلف الحالات الطارئة، ونوه المطوع إلى تناولهم لأدلة العمل المنظمة لأعمال المراكز، واستعراض مصفوفة الصلاحيات والمسؤوليات على المستوى التنظيمي لكل مركز، ومنح مدراء المراكز حق التكريم واستدامة صرف الحوافز للعاملين في المراكز، مؤكداً اتخاذهم العديد من الخطوات التي من شأنها أن ترتقي بمنظومة العمل في القطاع.

2019 10 05 2NA

2019 10 05 9NA

عدد مرات القراءة 268 مره
انقر للاستماع النص المميز!